CLICK HERE FOR FREE BLOGGER TEMPLATES, LINK BUTTONS AND MORE! »

كيف تتغلبى على انفلات أعصابك تجاه زوجك؟؟



صفاء القلب والسريرة تجاه الطرف الاخر  سواء كان الزوج او الزوجه  هو احد اهم اسباب دوام الحب عندما يخطئ احد الطرفين علي الاخر ان يسامحه وطبعا لايكرر ويعدد تلك الاخطاء لشريك حياته في كل مرة تواجههم المشاكل



اما عن العصبيه 
فقد اكد الاخصائيون ان  حالة انفلات الأعصاب  تثير الأفكار السلبية عن الطرف الآخر وبالتالي تساعد الطرف الغاضب على إصدارأحكام قاسية. لذا فإن إزالة تلك الأفكار من النفس، تساعد على معالجة هذه الأفكار بشكل مباشر، فالأفكار السلبية التي تشبه القول أنا لا أستحق مثل هذه المعاملة تثير أحاسيس مدمرة تشعر الزوجة بأنها ضحية بريئة والتمسك بهذه الأفكار والشعور بالغضب وحرج الكرامة تعقد الأمور.

ويمكن للزوجة التحرر من قبضة هذه الأفكار ـ بوعي وإدراك ـ وعدم تصديقها وبذل مجهود متعمد يسترجع فيه العقل شواهد ومواقف وأحاسيس تشكك في صحة هذه الأفكار .

مثلا يمكن للزوجة أن توقف هذا التفكير في أثناء شعورها بسخونة اللحظة، فبدلاً من أن تقول لنفسها إنه لم يعد يهتم بي ـ إنه هكذا دائما أناني ..إلخ.



تتحدى هذه المشاعر و حاول ان تتذكر عددا من مواقف زوجها التي تعني الاهتمام الشديد بمشاعرها وحقوقها، فإذا فعلت ذلك سيتغير تفكيرها، ويقول لسان حالها حسن، إنه يبدي اهتمامه بي أحيانًا، على الرغم مما فعله الآن من مضايقتي وعدم مراعاة شعوري، ولا يمكن أن أنسى ما يتحلى به من صفات كريمة أو أغفل أنه أبو أولادي، وهل لي أن أنكر حبه وحنانه ورعايته لأسرتنا وتعبه من أجلنا .


وكذلك بالنسبه للزوج عليه ان يتذكر اى من المواقف التى قدمتها له زوجته و 
هكذا تفتح الصيغة الأخيرة بتداعياتها الباب لإمكانية الوصول إلى حل إيجابي للمشكلة. أما الصيغة الأولى فتثير الغضب والشعور بجرح المشاعر. ...  حتي يدوم الحب
 
منقول
حدث خطأ في هذه الأداة

بحث

Custom Search