CLICK HERE FOR FREE BLOGGER TEMPLATES, LINK BUTTONS AND MORE! »

الهروب من حل الواجبات المدرسية

الهروب من حل الواجبات المدرسية
بالرغم من الجهد الذي تبذله بعض الأمهات في محاولة أن يخطو ابنها أو أبنتها خطوات  جيدة في دراسته  إلا أن الأبن يحاول أن يهرب من الواجب بكل الطرق


مثلاً : قد تحدث معركة بين الابن ووالديه من أجل تأدية واجباته المدرسية . وقد يقوم الطفل بالمجادلة لمدة
ساعتين من أجل القيام بواجباته أو يتفنن في ضياع الوقت بأن يبري القلم مرة كل كلمتين أو يشطب الجملة ويعيد كتابتها مرة أخرى أو أن يذهب إلى دورة المياه كل ربع ساعة أو أن يخلق الأعذار بأن يطلب الأكل أكثر من مرة ..... كل هذه محاولات لتضييع الوقت ثم يبكي الطفل وذلك لأن الوقت ضاع وأنه تعب من الكتابة وبإختصار يفعل كل شيء لكي يهرب من الواجبات المدرسية .


 هذا النوع من الأطفال تجدهم أيضاً في المدرسة لايكملون كتابة الدرس ويفضلون أن تكتب لهم أمهاتهم واجباتهم رغم أن الاغلبية منهم أذكياء هذا التصرف قد يجعلنا نحكم عليهم بالأهمال ولكن هذا المفهوم خطاء كمايقول علماء النفس فيرون أن الطفل هنا يحتاج إلى مساعدة نفسية وليست مساعدة في حل الواجب فالوالدين عندما يرون ابنهم مقصر في حل واجباته فإنهم فيعتقدون أنه مهمل رغم توفر كل وسائل الراحة له . إلا أن عدم الاهتمام به يعطيه عدم الثقة بنفسه .فينعزل عن أصدقائه أو يغرق في قراءة الكتب أو مشاهدة التليفزيون ويصبح حساساً جداً من مشاكله الصحية ويمكن أن ينقلب إلى طفل مشاغب في المدرسة.


العلاج في مثل هذه الحالة هو
1.أن تعطيه الأهتمام مثل أخوته تماماً وأن تعدلي بينهم
2.كذلك اعطيه الثقة بنفسه فإذا نجح في عمل في البيت اجعليه يكرره مرة أخرى
3.عليك أن تهتمي بملابسه وتبدي اعجابك بما يختاره
4.ولا تلقي العبء وحده بل اجعليه يشعر بالمساعدة
5.لا تؤنبيه إذا أخطاء في شيء
6.إذا حصل على درجات عالية عليكِ أن تفتخري به بين أصدقائه
7.افعلي كل هذا بدون مبالغة في المديح حتى لايشعر أنه عملية مفتعلة
8.أختاري له الأصدقاء أصحاب الأخلاق الحسنة والمتفوقين في المدرسة
9.هذا العلاج يحتاج إلى وقت طويل لكي يتغير الطفل


والله المستعان 
منقوول
حدث خطأ في هذه الأداة

بحث

Custom Search