CLICK HERE FOR FREE BLOGGER TEMPLATES, LINK BUTTONS AND MORE! »

الاطفال والامتحانات

هناك اطفال بسبب الامتحانات يصابون باعراض مرضية وهم ليسوا بمرضى ومنهم من يفقد شهيته للطعام .
فكيف تستطيع الام ان تجتاز باطفالها هذه الفترة الصعبة فى حياتهم ؟
وكيف يواجهون الامتحان بصحة نفسية وجسدية سليمة ؟

يقول المتخصصون :
على الام التحكم فى اعصابها ومشاعرها لان قلقها ينتقل بالعدوى الى الصغار وقلق الام هو الكارثة الحقيقية فبسببه يتكون عند الاطفال ما يسمى فى علم النفس " عقدة الامتحانات " فيرتبط الامتحان لديهم بالرعب والذعر والخوف والقلق ومنهم من يتعرض لاعراض نفسية جسدية مثل القىء والاسهال فالامتحانات لا تحتاج الى استعدادات ذات طبيعة خاصة فالطفل منذ ان يعرف كيف يمسك بالقلم 
لابد ان يعتمد على نفسه ويتعود على كيفية احترام وقت المذاكرة .

ودور الام هنا هو التوجية والارشاد حتى يصبح الاستذكار تلقائيا عن حب واقتناع ورغبة فى التفوق كما يجب على الام ان تبين للطفل العلاقة بين اداء الواجب والنجاح .


وهنا ننصح الام بتشجيع طفلها ومساندته وذلك باختيار الكلمات التى تضفى على الطفل جوا امنا وتريحه نفسيا وتساعده على تنظيم اوقاته فكما ان هناك وقتا للمذاكرة فهناك وقت للنوم والاهم من ذلك يجب ان يكون هناك وقت للترفيه حتى فى اثناء ايام الامتحانات

فذلك يساعده على زيادة الاستيعاب وعلى الام ان تلاحظ طفلها فى اثناء الاستذكار حتى لا يسرح مع العناية بطعامه واخذ ما يكفيه من النوم وتجنب حدوث خلافات ومشاحنات داخل الاسرة حتى لا يؤثر ذلك على اطفالها وقدرتهم على الاستيعاب مع تشجيع الاطفال بكلمات الحب .

"مع تمنياتنا لجميع الطلبة بالنجاح والتفوق
حدث خطأ في هذه الأداة

بحث

Custom Search